مقالات وآراء

.. وأيضاً هي مشكلة غياب المعارضة الرشيدة!

خميس, 2016-01-28 14:17

تشهد المنطقة العربية صراعاتٍ عُنفية، ولو بنِسَبٍ مختلفة، لكنّها صراعات ارتبطت بشعار “إسقاط النظام”، كما تشهد بلدان المنطقة “حوادث” إرهابية و”أحاديث” طائفية تخدم مشروع إسقاط الأوطان نفسها، لا الأنظمة وحدها.

أزْمة العقوبة السِّجْنِيَّة..... تظهر سُمُوَّ المنظومة العقابية الإسلامية..

أربعاء, 2016-01-27 16:00

الدكتور: هارون ولد عمَّار ولد إديقبي

 

دون تعَمُّقٍ..

‎ذهب كيري الى الرياض لطمأنة حلفائه الخليجيين فزادهم قلقا واكتئابا

أحد, 2016-01-24 20:41

حط جون كيري وزير الخارجية الامريكي الرحال السبت في الرياض والتقى عاهلها الملك سلمان بن عبد العزيز، ونجله الامير محمد بن سلمان ولي ولي العهد، وزير الدفاع، وكذلك وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي الست الذين جرى “استدعاؤهم” على ع

القبيلة والدولة تنافر وخصام أم تعاون وانسجام ؟ باباه ولد التراد

أحد, 2016-01-24 15:04

خلال الندوة التي نظمها مؤخرا مركز البحوث والدراسات الإنسانية حول العلاقة بين القبيلة والدولة ، عالج بعض الباحثين المحترمين ـ مع حفظ الألقاب والعناوين ـ هذه الاشكالية القديمة الجديدة على أساس رؤية سوسيولوجية تقليدية ، وأدوات ثقافية

"الربيع" كتحول جيوستراتيجي فعلي أو مفترض محمد بدي ابنو

سبت, 2016-01-23 23:04

"حين تخرج الأحداث عن سيطرتنا، فلنا أن نعطي الانطباع بأننا نحن من حرّض عليها." جان كوكتو  

 

أطماع إيران..و روتين الزمن الديبلوماسي / الدده محمد الأمين السالك

جمعة, 2016-01-22 16:00

أخيرا - وكما كان يتوقعه أي عاقل - رفعت العقوبات عن إيران وفتحت أمامها كل الأبواب لتمارس ألاعيبها في المنطقة .

للإصلاح كلمة تتعلق بـ من المسؤول الآن عن الحق العام في مدينة انواكشوط / محمدو بن البار

جمعة, 2016-01-22 15:58

 للإصلاح كلمة تتعلق بطلب جواب هذا  السؤال : من المسؤول الآن عن الحق العام  في مدينة انواكشوط     

واشنطن.. مزيدٌ من التقدّم لا الانحسار!

خميس, 2016-01-21 15:43

خضعت إدارة أوباما، طيلة السنوات السبع الماضية، لضغوطٍ داخلية أميركية من أجل سياسةٍ أكثر تصلّباً مع إيران، ومن أجل التراجع عن أسلوب التفاوض معها، وبهدف عدم تحقيق الاتفاق مع طهران بشأن ملفّها النووي.

لَا مُسْتَقْبَلَ لِبَلَدٍ"يُفَكِرُ" مِنْ وَرَاءِ الحُدُودِ!!

ثلاثاء, 2016-01-19 13:31

إذا كان من المعلوم و "المفهوم" أن مهام التفكير والبرمجة و التخطيط أُسندت عند "النشأة الأولي" للدولة  الموريتانية الحديثة  إلي خبراء أجانب نتيجة لندرة المصادر البشرية الوطنية القادرة علي الاضطلاع بتلك المهام فإنه من المستغرب أنه بع

الكتابة عن البلد بين الألم والملل والأمل

اثنين, 2016-01-18 21:45

هذا المكتوب المتواضع هو الحادي أو الثاني عشر من سلسلة بها:التحليل-الارشاد-النصح لولي الأمر ولمن قلدهم نيابة عنه تسيير بعض شؤون الأمة.

الصفحات