سفير إيراني يكشف آخر تطورات المفاوضات الجارية مع السعودية والملفات العالقة ويؤكد: متفائلون والجلسة القادمة حاسمة

جمعة, 2022-05-13 11:00

أعرب السفير الإيراني لدى دولة الكويت د. محمد إيراني، عن تفاؤله بنتائج المفاوضات بين بلاده والسعودية، وأكد استعداد طهران للحوار مع دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال السفير إيراني، في تصريحات لصحيفة “الراي” الكويتية نشرتها اليوم الجمعة: “إيران أعلنت مراراً استعدادها للجلوس مع جميع دول الخليج للتفاوض في شأن أي مشاكل عالقة في المنطقة أو الإقليم”. وعما إذا كان يتوقع لقاء قريباً بين وزيري خارجية إيران والسعودية، قال إيراني: “علينا أن ننتظر نتائج الدورة السادسة من المحادثات (التي جرت بين البلدين في العراق الشهر الماضي)، فهي ستحسم إن كان اللقاء قريباً أم لا… ونحن متفائلون بالنتائج”.

وكشف السفير أن بلاده أرسلت دعوة رسمية للجانب الكويتي المختص بالمحادثات في شأن حقل الدرة للجلوس مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية واستئناف المفاوضات بين البلدين من حيث توقفت في عام 2014، كم”ا أن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان اتصل بنظيره الكويتي الشيخ الدكتور أحمد الناصر من أجل استئناف هذه المفاوضات في طهران حيث كانت الدورة الأخيرة في الكويت”.

وأضاف: “المفاوضات بين البلدين في شأن حقل الدرة بدأت منذ ستينيات القرن الماضي واستمرت، وكان آخر اجتماع في شأنها العام 2014 في الكويت”.

يشار إلى أن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، صرح في شهر آذار/مارس الماضي قال إن “حق إيران محفوظ للاستثمار من حقل الدرة المشترك بينها وبين الكويت والسعودية”، بحسب وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية، الرسمية، (إرنا).

وأكد وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر الصباح ، في بيان صحفي أن “إيران ليست طرفا في حقل الدرة للغاز الطبيعي لأنه /حقل كويتي سعودي خالص/”.

(د ب أ)